تفعيل وحدة القسطرة القلبية بمستشفى الزاوية

في إطار جهود الوزارة لتطوير الخدمات الطبية بالمستشفيات قامت إدارة الشؤون الطبية بالتنسيق مع إدارة مستشفى الزاوية التعليمي بالعمل على إعادة تفعيل جهاز القسطرة القلبية والذي توقف عن العمل وخرج عن الخدمة من تاريخ 2014/4/16 .

وتابع مدير إدارة الشؤون الطبية "د.الطاهر سليمان" أعمال الصيانة وقال أنه بعد إجراء المعايرة وأعمال الصيانة اللازمة سيفتح المجال للاستشاري أمراض القلب والقسطرة للعمل بكل حرافية بالمستشفى.

وبحسب "إدارة المستشفى" أن وحدة القسطرة القلبية استضافة خلال هذا الأسبوع استشاري القلب "د.خالد كشلاف" وأن المستشفى يسعى بعد توفير النواقص لعمل الجهاز استضافة أغلب استشاري القلب مما يساهم في تغطية المنطقة الغربية وباقي المناطق ويوفر على المواطنين الأموال ومشقة السفر .

 

 طباعة  البريد الإلكتروني

ورشة عمل حول تخصص الطب العام بين التخطيط والتنفيذ

كشفت إحصائيات أُعلن عنها خلال ورشة عمل نظمتها إدارة الرعاية الصحية الأولية حول (تخصص الطب العام بين التخطيط والتنفيذ) عن تحسن مؤشرات خدمات الرعاية الصحية الأولية وانخفاض معدلات التردد على قسم الإسعاف بمستشفى "الحوادث أبي سليم" بعد افتتاح "العيادة المجمعة الذهبية طريق المطار" لتصل إلى 36,000 حالة خلال عام 2015 .

ووفقًا للإحصائيات التي كشف عنها عضو اللجنة الوطنية لطب الأسرة السيد "هشام بن مسعود" فقد بلغ معدل التردد على العيادة المجمعة الذهبية طريق المطار 120,000 حالة خلال عام ؛2015 في حين انخفض معدل التردد على قسم الإسعاف بمستشفى "الحوادث أبي سليم" بشكل" كبير" بعد أن سجل 110,000 حالة قبل عام واحد من افتتاح العيادة المجمعة التي تعد أحد مراكز الرعاية الصحية الأولية في ليبيا.

من جانبه ذكر مدير إدارة الرعاية الصحية الأولية السيد "غسان كريم" أن إدارته بدأت قبل 3 سنوات في تنفيذ برنامج طب الأسرة في بعض مرافق المستوى الأول من الرعاية الصحية؛ الأمر الذي عكس "بوضوح" ارتفاع معدلات التردد عليها فيما انخفضت معدلات الإحالة إلى المستشفيات الواقعة في نطاقها.

مضيفًا أن العيادات المجمعة الذهبية على وجه الخصوص "قدمت جهودًا كبيرة في ظل ظروف صعبة" من أجل تنفيذ برنامج طب الأسرة.

وفي السياق ذاته أوضح مدير إدارة الرعاية الصحية الأولية أن الهدف من تنفيذ هذه الورشة هو إشراك صانعي القرار ضمن مشروع تحسين خدمات الرعاية الصحية الأولية.

هذا وقد استعرض عضو اللجنة الوطنية لطب الأسرة خلال ورشة العمل حزمة من الإجراءات التي قام بوضعها خبراء ليبيين بالتعاون مع خبير دولي من المؤسسة الألمانية للتعاون؛ تتعلق بتنظيم خدمات الطب العام داخل مراكز الرعاية الصحية الأولية.

وتمثل حزمة إجراءات خدمات الطب العام واحدة من أهم حزمات الخدمات الصحية الأساسية التي تعمل إدارة الرعاية الصحية الأولية على تطبيقها لتعزيز الصحة والوقاية من الأمراض ضمن مشروع "تحسين خدمات الرعاية الصحية الأولية".

 

 

 طباعة  البريد الإلكتروني

لجنة شؤون العاملين بديوان الوزارة تعقد إجتماعها الأول للعام 2019 م

عقد أعضاء لجنة شؤون الموظفين صباح الأربعاء 9 / 1 / 2019 اجتماعهم الدوري الأول للعام 2019

هذا وقد تم خلال الاجتماع مناقشة الإجراءات الخاصة بتسوية الأوضاع الوظيفية للعاملين بقطاع الصحة من مختلف مدن ومناطق ليبيا.

يأتي ذلك ضمن سلسلة من الاجتماعات الدورية ستعقدها اللجنة من أجل ممارسة أعمالها طبقاً لأحكام القوانين واللوائح المحددة لاختصاصاتها.

 

 

 طباعة  البريد الإلكتروني

إدارتي المشروعات والتفتيش تتابعان مشروع صيانة مستشفى الأطفال بطرابلس

أجرت لجنة مكلفة من إدارتي "المشروعات" و"التفتيش والمتابعة" بالوزارة زيارةً ميدانية لمستشفى الأطفال بطرابلس لمتابعة سير عمل الشركة المكلفة بتنفيذ مشروع صيانة وتطوير المستشفى .

هذا وقد أظهر تقرير إدارة التفتيش والمتابعة حول الزيارة أن الشركة المنفذة للمشروع باشرت في تنفيذ أعمال إزالة المخلفات إلى جانب انتهائها من أعمال إزالة اللياسة في الواجهة الأمامية.

وبحسب التقرير الذي أحاله رئيس قسم التفتيش على المشروعات السيد "خليفة الوريث" إلى مدير إدارة التفتيش السيد "عمر الطوير " فإن اللجنة المكلفة تفقدت أعمال الشركة المنفذة خلال تجولها داخل الموقع واقترحت زيادة عدد العمالة لإنجاز المشروع خلال المدة المحددة.

هذا وقد أوضح عضو اللجنة المكلفة من إدارة المشروعات السيد "يونس محمد سالم" أن نسبة إنجاز المشروع وصلت إلى 15% بعد استلام الشركة الموقع في الـ15 من ديسمبر من العام الماضي؛ موضحًا أن الشركة نفذت أعمال إزالة للطوابق الثاني والثالث والرابع والخامس بنسبة 80%؛ كما قامت بهدم حوائط الواجهة الأمامية للمستشفى يومي الجمعة والسبت الماضيين تمهيدًا لإعادة بنائها من جديد.

 

 

 طباعة  البريد الإلكتروني

وكيل وزارة الصحة د . محمد هيثم يزور مركز الحروق والتجميل بطرابلس

صرح الوكيل العام لوزارة الصحة "د.محمد هيثم" أن المستهدف من وراء مشروعات الصيانة الشاملة والتطوير الذي دخل به مستشفى الحروق والتجميل طرابلس هو استعادة المستشفى لقدرته الاستيعابية خلال بداية الربع الثاني من العام الجاري وفق أحدث المعايير المعمول بها عالمياً "بتخصص الحروق والتجميل".

يأتي ذلك ضمن زيارة أجراها وكيل عام الوزارة اليوم الثلاثاء 8 يناير 2019 تابع من خلالها سير عمل المشروعات بمستشفى الحروق والتجميل ونسبة الإنجاز والجودة، عقب العديد من الزيارات والإجراءات المتخذة من قبل الوزارة لتطوير المستشفى.

ووجه "السيد الوكيل" إلى الإلتزام بدقة التنفيذ وفق المواصفات والمعايير المطلوبة والمدة الزمنية المقررة لإكمال مشاريع تطوير وتحوير المستشفى.

وشملت مشروعات الصيانة والتطوير غرفة العمليات والعناية الفائقة إلى جانب الأقسام المهمة بالحروق والتجميل.

 

 

 طباعة  البريد الإلكتروني